لماذا يجب شمول موظفي القطاع العام بتأمين التعطل عن العمل.؟   |   خال رجل الأعمال رائد حمادة في ذمة الله    |   شركة الأهلي للتكنولوجيا المالية تقيم حفلا ختاميا 《Demo Day》 للفوج الثاني من الشركات الناشئة ضمن مسرّع أعمالها   |   علن جامعة فيلادلفيا عن حاجتها لتعيين أعضاء هيئة تدريس للعام الجامعي 2024/2025   |   بيان صادر عن المنتدى العالمي للوسطية حول مجزرة المواصي في خان يونس ومخيم الشاطئ   |   حريق كبير في شقة داخل عمارة سكنية بالجبيه   |   شركة بيت التصدير تمهد الطريق لدخول الأسواق الشرق آسيوية   |   《مهرجان جرش》ينظم 《سمبوزيوم للنحت》 بمناسبة اليوبيل الفضي   |   مجلس الوحدة الإعلامية العربية يطلق مبادرة ( كاسة شاي )    |   مذكرة تفاهم بين عمان الأهلية وشركة المنار للإنتاج الإعلامي المرئي والمسموع – سايبراكس   |   مذكرة تفاهم بين عمان الأهلية وشركة 《ما وراء الاستشارة للاستشارات الإدارية والأعمال》   |   تسمية سميرات نائباً للرئيس التفيذي في أورنج الاردن   |   لماذا أُلغيت الإجازة بدون راتب لمرافقة الزوج/الزوجة.؟   |   الصغير والبداد نسايب    |   الحجاج ؛ القطاع التعليمي بحاجة إلى اعادة تقييم   |   سماوي: مهرجان جرش سيبقى منارة للإبداع والمبدعين..والقضية الفلسطينية ستكون حاضرة بقوة   |   لأول مرة .. عفاف راضي في مهرجان جرش 38   |   مراكش.. تسليم 《جائزة التميز لبرلمان البحر الأبيض المتوسط》 لوكالة بيت مال القدس الشريف   |   الثقافة والفنون في زمن الحرب   |   جائزة أورنج للتنمية المجتمعية المحلية (OSVP) في نسختها الثامنة تواصل تمكين الرياديين من إحداث فرق مجتمعي   |  

مسلطاً الضوء على الموارد ذات المستوى العالمي من المهنيين الشباب والفرص التجارية الواعدة


مسلطاً الضوء على الموارد ذات المستوى العالمي من المهنيين الشباب والفرص التجارية الواعدة

مسلطاً الضوء على الموارد ذات المستوى العالمي من المهنيين الشباب والفرص التجارية الواعدة

برنامج Jordan Source يستعرض ريادة المملكة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ضمن منتدى الأعمال الأردني الأوروبي الأول المقام تحت رعاية سمو ولي العهد

(عمّان، الأردن – 11 حزيران 2024): سجل برنامج "Jordan Source" التابع لوزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، حضوراً مميزاً في إطار مشاركته في منتدى الأعمال الأول بين الأردن والاتحاد الأوروبي، والذي عقد يوم الثلاثاء الموافق 11 حزيران الجاري، تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير الحسين بن عبد الله الثاني ولي العهد، في فندق فورسيزونز عمّان.

وقد شارك البرنامج في المنتدى بجناح لافت لقي إقبالاً كبيراً من المشاركين من صناع السياسات ورجال الأعمال الأردنيين والمستثمرين الدوليين، مرحباً بزواره منهم، والذين استعرض أمامهم وأمام كافة الأطراف المعنية الحاضرة من أنحاء العالم، مختلف الفرص والموارد اللازمة لبدء الأعمال والنمو والازدهار في المملكة، وربطهم معها.

كذلك، فقد تمثلت مشاركة البرنامج في المنتدى بجلسة نقاشية عقدت تحت عنوان: "قطاع التواصل والاستثمار الرقمي"، ألقى وزير الاقتصاد الرقمي والريادة، أحمد الهناندة، كلمة رئيسية فيها، تحدث ضمنها حول ما تزخر به المملكة من رواد الأعمال الذين يعرفون بالتميز على مستوى العالم، كما سلط الضوء على إنجازات ريادة الأعمال المحلية، التي كان الأردن من أوائل الدول التي أولتها اهتماماً كبيراً، وتفوق فيها، متصدراً مكانة عالمية مرموقة.

وشدد الهناندة في كلمته على الدور المحوري لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الأردني، وعلى دور الشركات الناشئة ضمنه على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مبيناً أن رواد الأعمال الأردنيون أسسوا وقادوا 27 شركة من بين أقوى وأفضل 100 شركة ناشئة في المنطقة، وذلك بالرغم من أن الشعب الأردني يشكل ما نسبته 3% فقط من تعداد المنطقة السكاني، مقدماً أمثلة على الشركات الواعدة والمزدهرة ضمن بيئة الاعمال الريادية والحيوية في المملكة .

وتطرق الهناندة خلال الجلسة إلى البيئة الاستثمارية الخصبة والحاضنة للشركات التقنية متعددة الجنسيات، التي جذبت عمالقة التكنولوجيا مثل مايكروسوفت، وأمازون، وسيسكو سيستمز، والتي بدأت بالفعل بجني ثمار استثماراتها، مؤكداً على أن برنامج "Jordan Source" لعب دوراً هاماً في ربط الشركات العالمية بالسوق الأردنية، خاصة في ظل الإمكانات وعوامل الجذب التي تتمتع بها المملكة، ومن أبرزها المهنيين الشباب والخبراء.

وفي تعليق له على هذه المشاركة، قال الهناندة: "يعد إطلاق منتدى الأعمال الأردني الأوروبي بادرة غير مسبوقة للأردن، وحدثاً تاريخياً حرِصنا أن نكون جزءاً منه؛ كوننا نراه في برنامج Jordan Source منصة داعمة لنا في مهمتنا الرامية لتحويل المملكة إلى مركز ريادي عالمي في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بالنظر لأهميته الكبيرة، باعتباره فرصة فريدة لتسليط مزيد من الضوء على قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المزدهر في الأردن، ولبحث سبل التعاون مع الشركاء الأوروبيين وتعريفهم بفرص الاستثمار المتاحة."

ويشار إلى أن المنتدى كان قد جمع أكثر من 160 مشاركاً من جمعيات ومنظمات الأعمال والمؤسسات المالية الدولية وغيرها، موفراً نافذة مهمة للمشاركين لاستكشاف توجهات سياسات الاستثمار والفرص التجارية والاستثمارية المتاحة، ولمناقشة التحديات من أجل معالجتها، فضلاً عن إقامة الشراكات الاستراتيجية الهادفة لتعزيز النمو المستدام والشامل في المملكة، وذلك من خلال الحلقات النقاشية والعروض التقديمية وجلسات التواصل.

-انتهى-

نبذة حول برنامج "Jordan Source":

يُعنى برنامج "Jordan Source" والذي يجسد الرؤى الملهمة لصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله، بالترويج للأردن كوجهة للاستثمار في قطاع التكنولوجيا والرقمنة، حيث ينفذ المشروع تحت مظلة وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة وبدعم مباشر من مكتب سمو ولي العهد ومجموعة البنك الدولي. ويهدف البرنامج إلى خلق منظومة استثمار تشاركية في قطاع التكنولوجيا والرقمنة لتسهيل رحلة المستثمر وتسليط الضوء على ما تزخر به المملكة من عوامل جذب ونجاح بما فيها المهنيين الشباب، والبيئة الاستثمارية الاستثنائية، والبنية التحتية القوية، والموارد ذات المستوى العالمي. ولمزيد من المعلومات حول البرنامج، يرجى زيارة الرابط: www.jordansource.com.