تألق لافت للاعبي جامعة عمان الأهلية في ختام منافسات بطولة آسيا للتايكواندو   |   تواصل فعاليات بطولة عمان الدولية الثانية  بتأهُل الأردني محمد القطب للدور نصف النهائي   |   شركة 《جورامكو》 تكشف عن رؤيتها الجديدة وخططها المستقبلية ضمن لقاء صحفي وجولة ميدانية في مرافقها   |   استذكار توثيقي مؤثّر لسيرة 《نجمة القدس》الإعلامية شيرين أبو عاقلة   |   منصّة زين تعقد معسكراً تدريبياً مكثّفاً في ريادة الأعمال بمشاركة 130 طالباً وريادياً   |   توقيع اتّفاقية شراكة بين مؤسسة إيليا نقل ومجوهرات امسيح   |   فلسطين النيابية تناقش مطالب واحتياجات مخيم الزرقاء   |   مجموعة الخليج للتأمين تشارك السفارة الكندية احتفالها السنوي لليوم الوطني لدولة كندا   |   بعد كلمة 《بسيطة》 التي اثارت الجدل.. رئيس جامعة البلقاء التطبيقية يصدر بيان   |   النقل : استراتيجيتنا ترتكز على تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص والمنح   |   كيف تُوقِف بعض المدارس شمول معلماتها بالضمان خلال إجازة الصيف..؟!   |   انطلاق ملتقى الشعراء العرب بدورته الخامسه مساء الثلاثاء من المفرق    |   تأهُل الأردني محمد القطب للدور الثاني   |   معسكر اختيار برنامج سابلة الحسن لعام 2022   |   شكؤ وتقدير للزملاء الصحفيين والاعلاميين والاصدقاء والاقارب لمشاركتهم افراحنا   |   كارفور الأردن توقع اتفاقية تعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي   |   عمان الاهلية تعزّي بضحايا حادثة ميناء العقبة   |   بيئة عمل خطِرة في الميناء وتشريعات الضمان تُشدّد على إجراءات السلامة والصحة المهنية..!   |   أبو جابر: اتحاد البريدج يعتمد نهجا لتطوير اللعبة وتوسيع قاعدتها   |   سامسونج للإلكترونيات تطلق حملة YouMake لإتاحة فرص التخصيص والاتصال في الحياة اليومية لعملائها   |  

آنَ لأوامر الدفاع الخاصة بالضمان أن تتوقّف ولأمواله أن تُسترد..!


آنَ لأوامر الدفاع الخاصة بالضمان أن تتوقّف ولأمواله أن تُسترد..!

معلومة تأمينية قانونية رقم (300)

( حقّك تعرف عن الضمان )

بمناسبة عيد الاستقلال..

آنَ لأوامر الدفاع الخاصة بالضمان أن تتوقّف ولأمواله أن تُسترد..!

شكّلت أوامر الدفاع الصادرة بموجب قانون الدفاع رقم (13) لسنة 1992 أحد أهم التحديات القانونية والمالية لمؤسسة الضمان الاجتماعي، وضغطت على المؤسسة بطريقة غير مسبوقة، فقد تجاوزت المبالغ التي تم صرفها بموجب هذه الأوامر ما بين مباشرة وغير مباشرة أل (850) مليون دينار، علماً بأنه لم يصدر عن المؤسسة أي رقم دقيق يُحصي كل ما صُرِف حتى الآن..!

وكنت قد أشرت في أكثر من منشور بأن قانون الضمان الاجتماعي رقم (1) لسنة 2014 حَظَر الإنفاق من أموال مؤسسة الضمان إلا لما يقتضيه تطبيق أحكامه والأنظمة الصادرة بمقتضاه، وما حصل في بعض البرامج التي أطلقتها المؤسسة تنفيذاً لأوامر الدفاع شكّل حالة مختلفة تتناقض تماماً مع القانون إذ اعتُبِرت بعض الإنفاقات التي تمت وصُرفت فيها عشرات الملايين من الدنانير تبرّعاً من أموال الضمان باعتبارها غير مُستردّة وفقاً لما تم الإعلان عنه، ومن ضمنها حوالي (76) مليون دينار خُصّصت من أموال الضمان ومن فائض تأمين إصابات العمل تحديداً لتمويل برنامج "استدامة"..!!!

أقول بمناسبة عيد استقلالنا المجيد.. حيث يجب أن تعلو سيادة القانون بأنْ كفى إنفاقاً من أموال الضمان دون وجه حق، وآنَ الأوان لوقف العمل بكافة أوامر الدفاع الخاصة بالضمان، فقد أدّى الضمان دوراً أكبر من دوره وتحمّل فوق قدرته وطاقته، وينبغي أن يتوقف كل هذا فوراً، وأن تُجرَى جردة حساب دقيقة شاملة لكل ما تم إنفاقه من أموال الضمان من أجل وضع خطة عمل لاسترداد كل دينار تم إنفاقه على غير الوجه المحدد بالقانون..!

   (سلسلة معلومات تأمينية توعوية بقانون الضمان نُقدّمها بصورة مُبسّطة ويبقى القانون والأنظمة الصادرة بمقتضاه هو الأصل - يُسمَح بنقلها ومشاركتها أو الاقتباس منها لأغراض التوعية والمعرفة مع الإشارة للمصدر).

خبير التأمينات والحماية الاجتماعية 

الإعلامي والحقوقي/ موسى الصبيحي