بنسبة ٩٧% من أصوات الدائنين الموافقة على تسوية ديون 《شركة مصانع الأسمنت الأردنيّة》 وعلى إعادة التنظيم والهيكلة الإداريّة      |   سامسونج تقود الابتكار الصحي الشامل مع ساعات جالكسي Watch5 و  Watch5 Pro   |   سامسونج تعلن عن طرح جالكسي Z Flip4 و Z Fold4 الأكثر تنوعاً لتغيير طريقة تفاعلنا مع الهواتف الذكية   |   مؤسسة الضمان تدعو جمهورها إلى تحميل وتحديث تطبيقها على الهواتف الذكية لتصلهم كافة أخبارها ونشاطاتها عبر خدمة الاشعارات   |   صفوة الإسلامي الراعي البلاتيني لمؤتمر ومعرض التكنولوجيا المالية الأردني   |   بالتعاون مع مديرية الأمن العام ... ندوة في عمان الأهلية حول السلامة المرورية   |   《زين》 تنضم إلى الاتفاق العالمي للأمم المتحدة لممارسات الأعمال المسؤولة     |   إلى متى سيبقى الفنّان الأردني خارج مظلة الضمان..؟   |   كارفورالأردن اختتمت بطولة كارفور الأولى لكرة القدم     |   الإعلام الرقمي وخاصرته الضعيفة   |   التحوّل الرقمي... علامة فارقة في إنجازات أورنج الأردن     |   كيا الأردن تطرح كيا نيرو هايبرد 2023 في السوق الأردنية   |   ميناء حاويات العقبة تعلن استراتيجيتها للتخلص من الإنبعاثات الكربونية بحلول عام 2040   |   زين راعي الاتصالات الحصري لمؤتمر ومعرض التكنولوجيا المالية الأردني الأول FinConJo 2022))   |   《سامسونج إلكترونيكس المشرق العربي》 ترعى فعاليات مهرجان 《Jordan K-Pop World Festival 2022》   |   صاحبة أول مخيطة في قرى وادي عربة: مشروع 《عزم》 استجاب سريعاً بتقديم خدمة جديدة لسكان خمس قرى كانوا يعانون للحصول عليها.   |   ما نجاعة ربط الحد الأدنى لراتب التقاعد بمتوسط الأجور..!   |   الادعاء يوقف 4 فتيات بقضية شركة التمويل الوهمية في عمان   |   طالبة دكتوراة 《زائرة 》من جامعة كالياري الإيطالية تنهي تدريبها العملي والبحثي في عمان الأهلية   |   على هامش الحديث المتجدّد عن تعديل قانون الضمان..!   |  

افيف كوخافي رئيس اركان الجيش الاسرائيلي يهدد بحرب قادمة


افيف كوخافي رئيس اركان الجيش الاسرائيلي يهدد بحرب قادمة
الكاتب - شفيق عبيدات

افيف كوخافي رئيس اركان الجيش الاسرائيلي يهدد بحرب قادمة
   شفيق عبيدات 
    رئيس اركان الجيش الصهيوني أفيف كوخافي اعلن الاحد الماضي عن امكانية نشوب حرب قادمة وحدد اساليب التعامل مع الاهداف التي يمكن ان يصدر منها صواريخ  متنوعة من ست جهات مطالبا الشعب اللبناني بمغادرة لبنان لان العدو الصهيوني سيقصف كل الاماكن او المقرات التي يصدر منها اية صواريخ .
      لم يكن تهديد كوخافي بشن حرب مع التنسيق مع دول عظمى بعيدا عن تصريحات كيسنجر وزير خارجية امريكا الاسبق الذي نعرفه بزيارتها المكوكية الى المنطقة في الستينات والسبعينات من القرن الماضي هذه التصريحات التي ادلى بها للموقع الالكتروني لصحيفة ( صنداي تايمز  البريطانية قبل ايام والتي يقــول فيها (( الاعتراف بحقيقة ان احداثا كبيرة قادمة في الشرق الاوسط واسيا )) . وهذا  يفسر ان هنالك مؤشرات لحرب قادمة في المنطقة تفتعلها اسرائيل ولا تدري كيف تكون نتائجها على الشعب الاسرائيلي اولا وعلى شعوب المنطقة ثانيا .
    ان قادة اسرائيل لا يريدون ان  يجنحوا للسلم على الرغم من مطالبتهم من قبل المنظمة الدولية ومجلس الامن بقرارات عديدة ومن اهمها قرار (242 ) الصادر عن مجلس الامن عام 1968 والمبادرة العربية التي اعلن عنها مؤتمر القمة العربي الذي انعقد في العاصمة اللبنانية بيروت عام 2001 ,وهذا  الاصرار الصهيوني على افتعال الحروب يؤكد ان المتدنيين الصهاينة هم الذين يحكمون في الكيان الصهيوني ويريدون  حربا دينية كونهم يكرهون العرب والمسلمين  ويطالبون على الدوم جنودهم بقتل ابناء الشعب الفلسطيني لانهم عربا مسلمون .
   هل يتحمل رئيس اركان الكيان الصهيوني تبعات ونتائج الحرب التي اعلن عنها والاضرار التي تصيب الشعب الاسرائيلي , لقد جرب الاسرائيليون بهدف القضاء على المقاومة في غزة عام 2014 وعام 2021 بشن حرب شاملة للقضاء على المقاومة الا انهم فشلوا وحققوا فقط تدمير المنازل والبيوت على رؤوس سكانها  من الاطفال والنساء والشيوخ ولم يحققوا هدفهم كما جرب الاسرائيليون بشن حرب  بهدف القضاء عل المقاومة اللبنانية ) حزب الله ) عام 2006 وفشلوا  في ذلك  الا انهم  دمروا المنازل في جنوب لبنان والضاحية الجنوبية من بيروت على رؤوس سكانها من الاطفال والنساء والشيوخ .
     ان اسرائيل في كل حروبها ضد المقاومة في غزة لم تحقق اهدافها بل على العكس من ذلك منحت فرصة للمقاومة الفلسطينية واللبنانية لتزداد قوة ومهارة وتطور من ادوات الحرب لقادم الايام .