المهندسة نور اللوزي تعلن ترشحها للانتخابات البرلمانية عن الدائرة الثالثة    |   (10) سنوات وأنا أضغط لشمول معلمات محو الأمية بالضمان.!   |   60 ألف متقاعدة 《ضمان》حتى تاريخه.!   |   باي باي أحزاب   |   برنامج 《Jordan Source》 يستضيف ملتقى Gateway to MENA في تورنتو بالتعاون مع الغرفة التجارية الكندية   |   الحاج زهير زغلول داود زيتون في ذمة الل   |   نحو تعليمات صارمة لحماية العمّال من ضربات الشمس.!   |   الشيخ الحاج عبدالله ارشيد الدعجه في ذمة الله    |   الإعلام العسكري مرآة جيشنا الباسل     |   ‏الإهمال في إنجاز المشاريع في الأردن نظرة على السنوات العشر الماضية    |   متى يُعتبَر "الكُزاز" مرضاً مهنياً.؟   |   { في ميزان حسناتك }    |   هل خرجت الأحزاب من السباق   |   ابو حسين   |   《سامسونج إلكترونيكس المشرق العربي تطلق كابينات مخصصة لتجربة ميزة الترجمة المباشرة على هواتف Galaxy S24   |   مجموعة الحوراني الاستثمارية تهنىء بعيد الاضحى المبارك   |   عمان الأهلية تهنىء بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك   |   *_جامعة فيلادلفيا تهنئى جلالة الملك والشعب الاردني بعيد الاضحى المبارك.   |   أبو عبيدة يوجه رسالة لحجاج بيت الله الحرام بيوم عرفة   |   إيهود باراك يحذر من كارثة .. ويكشف عن أخطر أزمة تواجه 《إسرائيل》 منذ تأسيسها   |  

  • الرئيسية
  • اخبار محلية
  • بعد استشهاد 6 صحفيين.. 《حماية الصحفيين》: ما حدث يوم أسود لا يمكن أن يُنسى في تاريخ الإعلام

بعد استشهاد 6 صحفيين.. 《حماية الصحفيين》: ما حدث يوم أسود لا يمكن أن يُنسى في تاريخ الإعلام


بعد استشهاد 6 صحفيين.. 《حماية الصحفيين》: ما حدث يوم أسود لا يمكن أن يُنسى في تاريخ الإعلام

دان مركز حماية وحرية الصحفيين استمرار الاستهداف المتعمد والممنهج للصحفيين والصحفيات منذ بدء العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني في غزة.

 

وقال “حماية الصحفيين” في بيان صادر عنه “كان يوم السبت، الموافق 18 نوفمبر الجاري، أكثر الأيام دموية، فقد قتل الاحتلال الإسرائيلي 6 صحفيين، وعاملين بوسائل الإعلام”، واصفا ما حدث بيوم أسود لا يمكن أن يُنسى في تاريخ الإعلام.

وأكد “حماية الصحفيين” أن جيش الاحتلال يُلاحق الصحفيين الفلسطينيين، وينشر ويُروج إشاعات، واتهامات ضدهم تضع حياتهم تحت الخطر، منبها إلى استشهاد 53 صحفيا وعاملا في وسائل الإعلام منذ بدء حرب الإبادة في غزة وفق رصد نقابة الصحفيين الفلسطينيين.

 

وقال “حماية الصحفيين” بمراجعة سجل الصحفيين القتلى في العالم طوال السنوات الماضية، فإن التقديرات الأولية أن غزة على صغر مساحتها ستكون الأعلى في سجل شهداء الصحافة خلال فترة لا تزيد عن 43 يوما.

 

وأضاف “حماية الصحفيين” أنه يجب عدم التعايش مع استهداف الصحفيين وقتلهم، وأن نتنبه إلى أنهم ليسوا مجرد إرقام، فلكل صحفي وصحفية قصة، وحكاية تستحق بأن تُروى، وتستحق الحياة.

 

ودعا مركز حماية وحرية الصحفيين العالم إلى التحرك العاجل لتوفير الحماية للصحفيين، وإلى ملاحقة القتلة حتى لا يفلتوا من العقاب.

 

وطالب المؤسسات الدولية المدافعة عن حماية الصحفيين إلى اتخاذ تدابير عاجلة لوقف المذبحة ضد الصحفيين الفلسطينيين، مشيران إلى ضرورة التكاتف، والتحرك الجماعي لوقف هذه الجرائم؛ فالصمت لم يعد ممكنا، ولا مقبولا.